الأربعاء 15 شوال / 19 يونيو 2019
12:51 ص بتوقيت الدوحة

الحرمي: قطر لن تتنازل عن محاسبة من ارتكبوا الجرائم ضدها عبر القانون والمنظمات الدولية

الدوحة- العرب

الأربعاء، 21 مارس 2018
الحرمي: قطر لن تتنازل عن محاسبة من ارتكبوا الجرائم ضدها عبر القانون والمنظمات الدولية
قال الإعلامي جابر الحرمي  أن من يرى ظهور مسؤولي دول يالحصار في الفترة الأخيرة يرى ركاكة أسلوبهم وضعفهم في تقديم دليل واحد يثبت ادعاءاتهم ضد قطر، على عكس ما حدث من إثبات قطر والولايات المتحدة الأميركية، وقوف أبو ظبي وراء جريمة قرصنة وكالة الأنباء القطرية.

وتابع الحرمي عبر برنامج حديث الناس على إذاعة قطر أن دول الحصار بدأوا بسوءات ضربت العمق العربي والأمن القومي العربي عن طريق فرض حصارهم الجائر، كما أنهم دمروا آخر قلاع الأمن العربي عندما داسوا على الشعب العربي بفرض الحصار الجائر.

ولفت الحرمي إلى أن قطر بدأت برفع قضايا على مجموعة من المواقع وشخصيات أساءت لقطر، مبينا أن الدوحة تتخذ نهجا دبلوماسيا وقانونيا وهي تعرف أن العالم تحكمه قوانين ومواثيق ولابد أن يكون هناك مرجعية.

وبين الحرمي أن قطر تركت دول الحصار تتمادى في الأكاذيب والشيطنة، لكن الآن آن الآوان لتحاسب من ارتكبوا هذه الجرائم عبر القانون واللجوء للمنظمات الدولية، فحسابهم من ارتكبوا هذه الجرائم قادم.

وأوضح أن قطر لن تتنازل عن القضايا المرفوعة ليس فقط في شقها الاقتصادي، وإنما حتى في محاولات إلصاق التهم على قطر دون دليل.

وأكد الحرمي أن أبوظبي تسعى لضرب أي أفق أو حلحلة للأزمة الخليجية، وهذا ما تفعله الآن مع مصر، فعندما نجد تقاربا أو رغبة في تقارب قطري مصري، نجد أن ظبي تقف أمام هذا الأمر لإفشاله.

وأشار إلى أن قطر لم يصدر عنها لا في السابق ولا في الحاضر أي أساءة لأشقاءنا في دول الحصار، فأحوال وأمور المقيمين في قطر من دول الحصار في قطر تمضى دون تعقيد، رغم أن بعض الأطراف الإعلامية المصرية مثلا في الفترة الأخيرة حاولت أن تثير الغبار على هذا الجانب.

وبين الحرمي أن أبو ظبي تريد أن تبعد مصر عن أي تقارب، وتعمل على السيطرة على القرار المصري والتغلغل أكثر عبر أذرعها الإعلامية الاقتصادية والسياسية كما حدث في السعودية وجزيرة البحرين.

وأكد الحرمي أن قطر تتعامل مع أميركا كدولة وليس أفراد، مشيرا إلى أن الزيارة المرتقبة لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى للولايات المتحدة، ستعزز الموقف القطري الذي يسعى لإيجاد حل.

وبين الحرمي أن استمرار الأزمة يسبب أزمة لأميركا وسمعتها، في فشل جلوس حلفائها على طاولة حوار، وإيجاد حل عبر حوار حضاري.




التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.