الأربعاء 19 ذو الحجة / 21 أغسطس 2019
11:44 ص بتوقيت الدوحة

استبعدت منتجات مهمة لقطاعي الصحة والأمن القومي

واشنطن تؤجل بعض العقوبات الجمركية على بكين

د ب أ

الأربعاء، 14 أغسطس 2019
واشنطن تؤجل بعض العقوبات الجمركية على بكين
واشنطن تؤجل بعض العقوبات الجمركية على بكين
قررت الحكومة الأميركية تأجيل بدء سريان العقوبات الجمركية التي أعلنت عنها، مؤخراً، ضد بعض الواردات الصينية، والتي كان من المقرر أن تبدأ السريان اعتباراً من سبتمبر المقبل، وتشمل 10% على واردات الهواتف وأجهزة الحاسوب المحمول والشاشات، وبعض الألعاب الصينية، والأحذية والملابس، على أن يبدأ سريان هذه العقوبات اعتباراً من 15 ديسمبر المقبل، حسبما أعلن المفوض التجاري الأميركي روبرت لايتهايزر، أمس الثلاثاء في واشنطن، مما يجعل موسم أعياد الميلاد في الولايات المتحدة بمنأى عن هذه العقوبات، على الأرجح.
كما قررت الولايات المتحدة استبعاد منتجات تراها مهمة لقطاع الصحة والأمن القومي، بشكل دائم، من هذه العقوبات.
قائمة
ومن المقرر أن تعلن أميركا في وقت لاحق عن قائمة المنتجات المستبعدة من هذه العقوبات الجمركية. لذلك لم يعرف حتى الآن على وجه الدقة ما هي الواردات المستبعدة من العقوبات الجمركية.
كان الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، قد أعلن مطلع أغسطس الحالي، فرض عقوبة جمركية بنسبة 10% على واردات لبلاده من الصين بقيمة نحو 300 مليار دولار، وذلك بعد أن انتهت مباحثات تجارية مع الصين دون نتيجة واضحة. وتظل العقوبات الجمركية الحالية والتي بنسبة 25% على واردات أميركية من الصين بقيمة نحو 250 مليار دولار لم يطرأ عليها أي تغيير.
واردات
وكان من المقرر أن تطال العقوبات الجمركية الجديدة جميع الواردات الأميركية من الصين، تقريباً.
كانت واشنطن وبكين تعتزمان حتى الآن إجراء مباحثات مجدداً بشأن اتفاقية تجارية جديدة بينهما، ولكن وزارة التجارة الصينية أفادت في وقت سابق على موقعها الإلكتروني بأن نائب وزير التجارة الصيني، ليو هي، تهاتف أمس الثلاثاء مع المفوض التجاري الأميركي، روبرت لايتهايزر، ووزير المالية الأميركي ستيفن منوشين. وحسب الوزارة الصينية فإن الصين والولايات المتحدة تعتزمان إجراء مباحثات بالفعل في غضون أسبوعين.
وانتهت جولة المفاوضات السابقة بين البلدين في يوليو دون نتيجة واضحة، وأعقب ذلك قيام ترمب بفرض العقوبات التجارية الجديدة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.