الجمعة 15 ربيع الثاني / 13 ديسمبر 2019
04:42 م بتوقيت الدوحة

مطار حمد الدولي يحصد جائزة "تجربة سفر المستقبل آسيا 2019" في سنغافورة

قنا

الأحد، 17 نوفمبر 2019
مطار حمد الدولي يحصد جائزة "تجربة سفر المستقبل آسيا 2019" في سنغافورة
مطار حمد الدولي يحصد جائزة "تجربة سفر المستقبل آسيا 2019" في سنغافورة
حصل مطار حمد الدولي على جائزة "أفضل مبادرة لتجربة المسافرين" خلال حفل توزيع جوائز "فيوتشر ترافل إكسبرينس آسيا 2019" (تجربة سفر المستقبل) الذي أقيم في سنغافورة، وذلك تقديرا للتطور الذي تشهده تجربة السفر عبر المطار بالتزامن مع تطبيق المرحلة الثانية من برنامج المطار الذكي.
وتُكرم جوائز "تجربة سفر المستقبل" المطارات وشركات الطيران التي أظهرت ريادة حقيقية في مجال الطيران واستطاعت أن تدخل بالفعل تحسينات مهمة على تجربة السفر التي تقدمها في العديد من المراحل.
وقد أقيم حفل توزيع جوائز النسخة الخامسة من "تجربة سفر المستقبل" في معرض "إف تي إي أبيكس آسيا 2019" في سنغافورة، حيث حظي مطار حمد الدولي بالتقدير لجهوده المستمرة في التوظيف الأمثل للتكنولوجيا وإعادة تعريف تجربة السفر.
وتم اختيار الفائزين من قبل لجنة من المسؤولين التنفيذيين المختصين بقطاع المطارات من جميع أنحاء العالم.
وتماشيا مع استراتيجية التحول الرقمي التي يطبقها المطار الحائز على تصنيف الخمس نجوم، يستعين برنامج المطار الذكي بالحلول والتكنولوجيا المبتكرة لتوفير تجربة سفر سريعة وسلسة وممتعة للمسافرين.
وتنتهج المرحلة الثانية من البرنامج نهجا شاملا في إدارة الهوية وتضع الأسس اللازمة التي تضمن الاستعانة بالسمات الحيوية على أوسع نطاق ممكن في جميع نقاط العبور التي يمر بها المسافرون سواء كانت إلزامية أو اختيارية، دون أن يترتب على ذلك أي مساس بخصوصية بيانات المسافرين وبما يتماشى مع القوانين المحلية والدولية في هذا الشأن.
وتجمع المبادرة الفائزة بالجائزة، وهي لا تزال قيد التجربة حاليا، بيانات المسافر وجواز السفر والسمات الحيوية للوجه في سجل إلكتروني واحد في نقطة تسجيل الوصول الذاتي أو في تطبيق الهاتف الجوال. ولاحقا، سوف يتم التحقق من الهوية استنادا إلى وجه المسافر فقط في نقطة تسليم الأمتعة الذاتية وبوابات الأمن الإلكترونية وبوابات الصعود الإلكتروني إلى الطائرة.
وفي هذا الصدد، قال السيد عبدالعزيز الماس، نائب الرئيس التنفيذي للشؤون الإعلامية والتسويق في مطار حمد الدولي "لأننا نضع مسافرينا دائما في صميم استراتيجيتنا، يحرص مطار حمد الدولي كل الحرص على مواكبة أحدث الابتكارات التكنولوجية حتى يمكنه تطبيق الحلول المتطورة والمبتكرة التي تضمن توفير تجربة سفر رائعة ولا مثيل لها.
وأضاف، "أنه من خلال تعزيز تجربة المسافرين بالاختيارات والمرونة باستخدام التكنولوجيا الذكية والأتمتة والخدمة الذاتية، سوف نرسخ مكانتنا باعتبارنا المطار المفضل للمسافرين العالميين".
وكانت المرحلة الرئيسية الأولى من برنامج المطار الذكي التي نفذها مطار حمد الدولي قد حققت نجاحا كبيرا، حيث أصبح 40% من المسافرين على متن الخطوط الجوية القطرية يفضلون الاستعانة بخدمة تسجيل الوصول الذاتي، فيما يفضل 20% آخرون من المسافرين الخدمة الذاتية لتسليم الحقائب والأمتعة، وسوف تعمل هذه الإجراءات السريعة على تحسين تجربة المسافرين وإنهاء إجراءات السفر للمزيد من المسافرين دون التوسع في الحيز المكاني لمرافق تسجيل الوصول، كما يمنح ذلك مسافري مطار حمد الدولي القدرة على التحكم التام في رحلتهم عبر المطار منذ لحظة وصولهم وحتى مغادرتهم.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.