الأربعاء 02 رجب / 26 فبراير 2020
02:28 م بتوقيت الدوحة

إطلاق حملة «ادعم التعليم» لإلهام قادة المستقبل

الدوحة - العرب

الخميس، 23 يناير 2020
إطلاق حملة «ادعم التعليم» لإلهام قادة المستقبل
إطلاق حملة «ادعم التعليم» لإلهام قادة المستقبل
في إطار سعيها لإتاحة مساحة أكبر لإسهامات ومشاركات الشباب في الأنشطة المعنيّة بحماية الحق في التعليم للجميع، استضافت أمس مؤسسة «التعليم فوق الجميع» جلسة حديث الشباب عن التعليم، كبداية لحملتها التي أطلقت عليها اسم «ادعم التعليم»، التي تهدف إلى تنمية وتمكين الشباب ليصبحوا دعاة للدفاع عن الحق في التعليم.
وسيتم من خلال الحملة العمل على تمكين الشباب، وضمان استفادتهم من حقهم في الحصول على التعليم النوعيّ، ووضعها على رأس أولويات منظومة عمل البرامج المحلية أو الوطنية أو الإقليمية، ولقد عُقدت جلسة نقاش ومعرضاً فنياً في إطار الاحتفال باليوم الدولي للتعليم المقبل، الذي أعلنت عنه الجمعية العامة للأمم المتحدة.
وقالت السيدة مليحة مالك -المدير التنفيذي لبرنامج «حماية التعليم في ظروف النزاع وانعدام الأمن» التابع لمؤسسة «التعليم فوق الجميع»-: «تتشعب أهداف ورؤية برنامج «حماية التعليم في ظروف النزاع وانعدام الأمن»، لتتأصل بقوة في تمكين المجتمعات وحشد طاقات العمل المجتمعي، وبخاصة بين أوساط الشباب».
وأضافت في السياق ذاته: «تتركز دائماً مجهوداتنا على ضمان تسليط الضوء على هذه القضية المحورية، ألا وهي قضية الحق في التعليم، ليس فقط عبر المنابر العالمية رفيعة المستوى، ولكن نسعى أيضاً إلى أن تكون حاضرة وبقوة على مستوى القاعدة الشعبية والصعيد الجماهيري».
كانت الجلسة النقاشية ثرية بالرؤى المتنوعة، ووجهات النظر التي تضمنت مقترحات وأفكاراً أدلت بها النخبة المشاركة من المدافعين عن الحق في التعليم، وممثلي الجهات المعنيّة، والعاملين في هذا المجال، الذين يدعمون حملة «ادعم التعليم».
وركزت الجلسة على وضع منهج موحد يكفل حقوق الإنسان، خاصة في ما يتعلق بالحق في الحصول على التعليم النوعيّ الجيد، وأيضاً مناقشة كيفية وضع نهج شامل قوامه التنسيق والتعاون لحماية الحق في التعليم.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.