السبت 07 شوال / 30 مايو 2020
09:34 م بتوقيت الدوحة

10 نصائح للاستمتاع بأشياء جميلة مع أطفالك

الدوحة- العرب

الجمعة، 27 مارس 2020
10 نصائح للاستمتاع بأشياء جميلة مع أطفالك
10 نصائح للاستمتاع بأشياء جميلة مع أطفالك
أجبر الحجر الصحي الأمهات والآباء على البقاء في المنزل طوال اليوم، وبالتأكيد من الصعب دائما العثور على ألعاب أو طرق جديدة لقضاء الوقت وتجنب العصبية داخل الأسرة بأكملها في هذه الأيام الصعبة بعد تفشي فيروس كورونا وتقييد الحركة وضرورة البقاء في البيت.

لذلك، قدمت "حركة الوالدين" الإيطالية عشر نصائح بشأن كيفية قضاء الوقت مع الأبناء وتجنب الملل وخلق فرص للنمو والمرح والتواصل.

وأكدت صحيفة "كيدونا" الإيطالية في تقريرها أن الخطوة الأولى التي لا يمكن الاستغناء عنها -كما يحدث غالبا مع الصغار- تتمثل في العمل على فهم الموقف بشكل أفضل.

لذلك، من المناسب بالنسبة لهم معرفة سبب اضطرارهم للبقاء في المنزل وعدم الخروج للعب أو الذهاب إلى المدرسة، وبمجرد التغلب على العقبة الأولى ونقل روح الإيجابية تجاه الموقف إلى الأطفال سيكون من الجيد إعادة تنظيم اليوم.

وبالنسبة للعديد من الآباء، هناك أوقات للعمل، لذلك ينبغي عليك تنظيم أنشطة مختلفة للأطفال، بعضها تعليمي، وبعضها الآخر ترفيهي.

ويمكن لهذه الخطوات العشر أن تجعل التعايش القسري الطويل نوعا ما أكثر متعة للجميع، وقد يكون هذا الأمر بمثابة فرصة رائعة للوالدين والأطفال ينبغي اغتنامها جيدا.
نصائح لقضاء الوقت مع الأبناء
فيما يلي جملة من النصائح للاستمتاع مع أطفالك أثناء فترة الحجر الصحي.

1. لا بد من قول الحقيقة بطريقة إيجابية وبناءة عوضا عن إضفاء القلق أو الخوف، ولسائل أن يسأل: لماذا علينا أن نبقى في المنزل؟ وما هي القواعد التي يجب اتباعها؟ وفي هذا الصدد، هناك مقاطع فيديو لطيفة للغاية ومناسبة لجميع الأعمار حيث يمكن أن تساعدك على تجاوز هذا الأمر.

2. ينبغي اغتنام الحجر القسري لاستعادة العلاقات الأسرية، لذلك دعونا نستمتع مع الأطفال وندللهم ونتحدث معهم ونفعل كل شيء معا.
3. تعد وجبات الطعام بمثابة لحظة التقاء لا بد من إعادة اكتشافها، ومشاركة الدردشة أثناء تناول طعام الإفطار والغداء والعشاء -التي غالبا ما يتم التضحية بها في الأوقات الأخرى للإسراع بالذهاب للعمل والمدرسة- بمثابة لحظة جميلة تجمع الأسرة.

4. من المهم تحديد أوقات العمل لأولئك الذين يعملون من المنزل، وأوقات الاستراحة، حيث سيتكيف الأطفال ويقبلون في بعض اللحظات أن يكون الأم والأب مشغولين.

وفي حال كان كل من الأم والأب يعملان من المنزل فإنه يمكنهما التناوب لقضاء المزيد من الوقت مع أطفالهما، كما سيكون العمل في الصباح بمثابة فكرة رائعة عندما يكون الأطفال غارقين في النوم.
5. من الجيد التفكير في بعض الأنشطة التي يمكن للأطفال القيام بها عندما ينشغل الوالدان بالعمل عن بعد، مثل الرسم أو الاستماع إلى الحكايات الصوتية والرسم وإعادة اكتشاف أهمية القراءة.

6. اسمح للأطفال بالتعبير عن إبداعاتهم في المنزل بحرية أكبر، وعموما لن يحدث شيء إذا سمحت لهم بقلب غرفة النوم رأسا على عقب أو حتى غرفة المعيشة لبناء ملجأ أو "بيت شجر" باستخدام الشراشف والكراسي.
7. فكر بتخصيص وقت من شأنه أن يسمح لك بإخراج الطاقة الجسدية، وإذا كنت محظوظا بامتلاك مساحات مفتوحة أو حديقة فإنه يمكنك المشي واللعب في الهواء الطلق، فضلا عن لعب الجمباز، مع الالتزام التام بمسافة الأمان وتجنب الاتصال بالآخرين.

وخلافا لذلك، نظم بعض الأنشطة البدنية في المنزل مثل القفز أو الرقص أو معارك الوسائد أو الجمباز، لإخراج الطاقة المتراكمة من الراحة القسرية، ويمكن أن تساعد بعض ألعاب الفيديو الجيدة التي تتضمن الحركة في ذلك.

8. يعتبر وقت الدراسة ثمينا، لذلك يتعين على الأمهات والآباء مساعدة الأطفال على تلقي المهام الموكلة إليهم وتنفيذها، وبالنسبة لمن هم أكبر سنا سيكون كافيا لتسهيل مهاراتهم التنظيمية واستخدام التكنولوجيا لتلقي المهام وتشكيل مجموعات الدراسة عبر اتصال الفيديو.
9. تجنب أن يعزل الأطفال أنفسهم في غرف نومهم، فبالنسبة للأكبر سنا تعد الشبكات الاجتماعية وسيلة جيدة للتقارب مع الأصدقاء، ولكن إذا لم تتم إدارتها بشكل جيد فسيكونون معرضين لخطر العزلة والابتعاد عن الواقع والخطر، لذلك خطط لاستخدامها جيدا وشجعهم على استخدام الإنترنت للدراسة والبحث وتعميق الفضول.

10. يمكن القيام بالعديد من الأشياء الجميلة مع الأطفال، مثل سينما عائلية لإعادة اكتشاف الأفلام ذات المحتوى الجيد، فضلا عن الموسيقى والغناء، كما يمكنكم الطهي معا وترتيب الحجرات والخزائن مع تغيير ديكور الغرفة.
المصدر: الصحافة الإيطالية والجزيرة
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.