السبت 14 شوال / 06 يونيو 2020
01:04 ص بتوقيت الدوحة

طلاب «نورثويسترن» يتابعون تدريباتهم مع المؤسسات الإعلامية العالمية عن بُعد

الدوحة - العرب

الخميس، 09 أبريل 2020
طلاب «نورثويسترن» يتابعون تدريباتهم 
مع المؤسسات الإعلامية العالمية عن بُعد
طلاب «نورثويسترن» يتابعون تدريباتهم مع المؤسسات الإعلامية العالمية عن بُعد
لم يمنع الوباء العالمي «كوفيد - 19» طلاب جامعة نورثويسترن في قطر من إكمال تدريباتهم، كجزء من برنامجهم الأكاديمي الجامعي، علماً أن برنامج الإقامة في اختصاص الصحافة والاتصال الاستراتيجي -وهو شرط للحصول على درجة في الصحافة من مدرسة مديل في «نورثويسترن»- يوفر للطلاب خبرة واقعية في العمل مع وسائل الإعلام الإخبارية الدولية، ومؤسسات الاتصالات الاستراتيجية.
وقال كريج لاماي عميد جامعة نورثويسترن في قطر: «تعد الإقامة في «نورثويسترن» أمراً فريداً من نوعه في مجال التعليم العالي، وتساعد طلابنا على الشروع في الانتقال من كونهم طلاباً إلى العمل كمختصين في وسائل الإعلام والاتصالات الاستراتيجية، وتعني تجربة هذا العام أن طلابنا يعملون الآن -إلى جانب مختصين آخرين- عن بُعد من منازلهم».
وأشار الى أنه بالنسبة للطلاب، فقد غادروا نيويورك والعاصمة واشنطن للعودة إلى ديارهم، حيث يواصلون الكتابة لوسائل الإعلام البارزة، ومنها: «جارديان، و»يو أس آي توداي»، «فويس أوف أميركا»، و»ويدماير كوميونيكاشينز»، وبقي طلاب آخرون في بوسطن وواشنطن، حيث يعملون عن بُعد مع (STAT)، ومركز بوليتزر لتقارير الأزمات، وعاد عدد قليل من الطلاب الآخرين الذين كانوا يتدربون كمنتجين للوسائط المتعددة ومحتوى الفيديو إلى منازلهم، حيث استفادوا من فرص تدريب جديدة مع مؤسسات إعلامية في بلادهم.
وقالت ماري ديدينسكي -أستاذة ومديرة برنامج الصحافة والاتصال الاستراتيجي-: «أنا فخورة جداً بطريقة تعامل طلابنا، مع إقاماتهم وانتقالهم إلى العمل عن بُعد، فقد وجدو أنفسهم في وسط أزمة، وأظهروا مرونة واحترافاً، وعبّروا عن أفكارهم حول كيفية مواصلة العمل عن بُعد».
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.