الثلاثاء 18 ذو الحجة / 20 أغسطس 2019
08:16 م بتوقيت الدوحة

المسرح القطري يودّع الفنان حسن إبراهيم

الدوحة - العرب

الأربعاء، 14 أغسطس 2019
المسرح القطري يودّع الفنان حسن إبراهيم
المسرح القطري يودّع الفنان حسن إبراهيم
نعت وزارة الثقافة والرياضة وعدد من المسرحيين، الفنان حسن إبراهيم حسن أحد روّاد المسرح القطري، الذي أفضى إلى ربه الأحد الماضي في العاصمة البريطانية لندن بعد معاناة مع المرض. وقد وُوري جثمانه أمس الثلاثاء بمقبرة مسيمير. ويُعدّ الراحل حسن إبراهيم أحد روّاد المسرح القطري، حيث ساهم في إثراء الحركة المسرحية من خلال العديد من أعماله.
وتخرّج الراحل في المعهد العالي للفنون المسرحية بالكويت 1987، وتتلمذ على يد الفنان زكي طليمات، وقام بالتمثيل في مسرحيات منها «من طول الغيبات» و»سبع السباع»، وكذلك مسلسل «جميلة» ومسلسل «عيال الذيب»، وأين الطريق لأحمد الحمادي للمخرج حسن بشير. ومخرجاً، قدّم الفنان حسن إبراهيم «الرجل الذي فكّر لنفسه» و»ياسمينة والسندباد».
كما ترأّس فرقة قطر المسرحية بصفته أحد مؤسسي الفرقة عام 1972، حيث تولى عدة وظائف بوزارة التربية والتعليم ووزارة الثقافة والفنون والتراث بدولة قطر، كما عمل مدرساً بوزارة التربية والتعليم، ثم موجّهاً بتوجيه التربية المسرحية، ثم رئيساً لتوجيه التربية المسرحية، ثم مديراً لإدارة التقنيات التربوية، ثم باحثاً مسرحياً بالمجلس الوطني للثقافة والفنون والتراث، ورئيساً لمجلس إدارة فرقة قطر المسرحية. كما شارك في عضوية ورئاسة عدة لجان بوزارة التربية والتعليم ووزارة الإعلام والثقافة والمجمع العربي للموسيقى والتلفزيون. كما كان له العديد من الأدوار التلفزيونية والإذاعية والمسرحية، حيث شارك في كل من مسرحيات «صقر قريش» و»عانس» و»خارج من الجحيم» و»من طول الغيبات» و»أم الزين» و»القصة المزدوجة» و»بعد أن يموت الملك» و»هاملت».
كما أخرج العديد من المسرحيات، بداية من مسرحية «الفأر طويل اللسان «عام 1978، مروراً بمسرحيات «البخيل والضحايا»، و»جريمة في حي البندقية»، و»حوش ما تحوش»، و»الرجل الذي فكّر لنفسه»، و»الأقنعة والنافورة المسحورة»، و»ياسمين والسندباد»، و»التفاحة تصرخ»، و»أبطال الشفلح الأول والثاني»، وأوبريت «عسل يا وطن»، وصولاً إلى مسرحية «حنظلة».
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.