الأحد 10 ربيع الثاني / 08 ديسمبر 2019
10:23 م بتوقيت الدوحة

أشغال: أعمال تنفيذ مشروع تطوير الطريق الدائري الثاني تسير على قدم وساق

الدوحة- بوابة العرب

السبت، 24 أغسطس 2019
خريطة توضيحية
خريطة توضيحية
في إطار جهودها لتعزيز الانسيابية المرورية وتخفيف الازدحام بمناطق وسط الدوحة، بدأت هيئة الأشغال العامة "أشغال" بتنفيذ أعمال مشروع تطوير الطريق الدائري الثاني، حيث يجري العمل حالياً على تنفيذ أجزاء من المراحل الأربعة الأولى للمشروع.

وبهذه المناسبة، صرّح المهندس محمد عرقوب الخالدي، رئيس قسم مشاريع مدينة الدوحة بإدارة مشاريع الطرق في "أشغال"، بأن المشروع هو من أهم مشاريع الطرق التي تنفذها الهيئة حالياً، حيث سيعمل على تطوير الطريق الدائري الثاني وشارع الخليج اللذان يتميزان بكثافة الحركة المرورية عليهما، كونهما طرق رئيسية للمتجهين من وإلى مناطق حيوية مثل مشيرب والمنتزه والكورنيش والسد وبن محمود وغيرها. كما يربط الدائري الثاني العديد من المناطق التجارية والمنشآت الخدمية كمستشفى الرميلة وكذلك الوجهات السياحية كمتحف قطر الوطني ومتحف الفن الإسلامي وسوق واقف وحديقة البدع وغيرها.

وأضاف المهندس محمد الخالدي: "يقع ضمن نطاق المشروع عدة محطات تابعة لمترو الدوحة، مما يزيد من أهمية المشروع حيث سيساهم في تسهيل الانتقال بين الوجهات الحيوية وسط الدوحة وبين باقي مناطق الدولة."

يهدف المشروع إلى تطوير كل من الطريق الدائري الثاني وشارع الخليج بطول إجمالي حوالي 10 كيلومتر، وتعزيز طاقتهما الاستيعابية من خلال زيادة عدد المسارات على كل من الطريقين من مسارين إلى ثلاثة مسارات في كل اتجاه. هذا بالإضافة إلى تطوير شارع عنيزة، وأجزاء من الشوارع المتعامدة على الدائري الثاني مثل شارع المطار ووادي مشيرب وروضة الخيل والريان، إلى جانب تطوير مدخل مستشفى الرميلة.

وبهدف تعزيز الانسيابية المرورية وتحسين التنقل بالمنطقة، وكذلك تسهيل الانتقال بين الطريق الدائري الأول والطريق الدائري الثاني، سيتم من خلال المشروع تطوير ستة تقاطعات مرورية تشمل تقاطع فريج عبدالعزيز، وتقاطع الدوحة الجديد، والتقاطعات المعروفة بتقاطع اسياد، وتقاطع وادي رشيدة، وتقاطع العروبة، وتقاطع بن درهم، إضافة إلى إنشاء تقاطع جديد عن تقاطع شارع الخليج مع شارع الجزيرة. كما سيتم تحويل كل من دوار قصر المرمر ودوار المناعي (الخليج) ودوار وادي مشيرب (المعروف بدوار جسر الجيدة) إلى تقاطعات بإشارات ضوئية.

كما يشمل المشروع توفير عناصر من شأنها رفع السلامة المرورية بالمنطقة من أهمها توفير جسرين للمشاة بمصاعد كهربائية على شارع الخليج، بالإضافة إلى توفير ممرات مخصصة للمشاة والدراجات الهوائية، وأنظمة إنارة جديدة، وكذلك اللوحات الإرشادية وعلامات الطريق. هذا إلى جانب زيادة عدد مواقف السيارات وتنفيذ أعمال التشجير والتجميل.

يتضمن مشروع تطوير الطريق الدائري الثاني أيضاً أعمال تطوير خدمات البنية التحتية بالمنطقة مثل تحديث شبكة تصريف مياه الأمطار لتفادي تجمعات المياه خلال موسم الشتاء، وكذلك تطوير شبكة مياه الشرب القائمة وشبكة الري وشبكة الصرف الصحي.

يقوم بتنفيذ المشروع شركة "الجابر ومخلوف" تحت إشراف مكتب "إيطال كونسلت" بتكلفة تقدر بحوالي 472 مليون ريال قطري. وقد تم تقسيم المشروع إلى خمس مراحل بهدف تسهيل تنفيذ الأعمال الإنشائية وتخفيف تأثيرها على المناطق السكنية والتجارية ضمن نطاق المشروع، على أن يتم الانتهاء من جميع مراحل المشروع في الربع الثاني من عام 2021.

وبهدف تخفيف تأثير الأعمال على سكان ومرتادي المنطقة تم تصميم التحويلات والإغلاقات المرورية التي يتضمنها المشروع بحيث تبقى جميع مداخل المناطق السكنية والمنشآت التجارية مفتوحة طيلة فترة تنفيذ الأعمال، إضافة إلى إبقاء مسارين مفتوحين للمرور على الطريق الدائري الثاني بالاتجاهين عند تنفيذ أي تحويلات مرورية.

كما ستقوم "أشغال" بتنفيذ مجموعة من الإجراءات للحد من الضوضاء الناتجة عن الأعمال مثل توفير معدات خاصة ذات ضوضاء أقل ويتم صيانتها بشكل دوري، بالإضافة إلى تنفيذ أعمال الحفر خلال ساعات محددة من اليوم بما يضمن تقليص الإزعاج لسكان المنطقة، إلى جانب استخدام صهاريج لرش المياه خلال تنفيذ أعمال الحفر وذلك للسيطرة على الغبار الناتج عنها، مع إبقاء نواتج الحفر والدفان مغطاة بشكل دائم.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.