الخميس 25 جمادى الثانية / 20 فبراير 2020
02:59 ص بتوقيت الدوحة

منتدى الكتاب العلمي يناقش متطلبات وشروط السفر إلى الفضاء

الدوحة - العرب

الإثنين، 20 يناير 2020
منتدى الكتاب العلمي يناقش متطلبات وشروط السفر إلى الفضاء
منتدى الكتاب العلمي يناقش متطلبات وشروط السفر إلى الفضاء
تعرَّف الطلاب والباحثون وعشاق العلوم الذين حضروا فعالية شهر يناير لمنتدى الكتاب العلمي -إحدى مبادرات مكتبة قطر الوطنية لتشجيع الشباب على القراءة في المجالات العلمية– على المهارات والمؤهلات التعليمية والخبرات والقدرات والدورات التدريبية التي يجب أن يكتسبها رواد الفضاء، أو يحصلوا عليها قبل انضمامهم إلى رحلة سفر مذهلة في الفضاء.
تعرف الحاضرون في الندوة التي أقيمت أمس الأول على المؤهلات والخبرات التعليمية التي يجب أن يحصل عليها رواد الفضاء وسنوات الدراسة والجهد المطلوب لهذا العمل. وهذه المؤهلات الصارمة ليست مفاجئة، خاصة أن رواد الفضاء يقومون بدور مهم في مساعدتنا على فهم الكون.
قدمت جلسة المنتدى الإلهام والتحفيز لكل من لديه طموح للعمل في مجال استكشاف الفضاء، وأبرز الأهمية البالغة للمساهمات التي يقوم بها رواد الفضاء في دراسة الظواهر الطبيعية لغلاف الأرض من خلال البيانات التي يجمعونها ويرسلونها أثناء أسفارهم في الفضاء.
وقال الدكتور يورك ماتياس ديترمان‎، الأستاذ المساعد للتاريخ في جامعة فرجينيا كومنولث - كلية فنون التصميم في قطر ومؤلف كتاب «علوم الفضاء والعالم العربي: رواد الفضاء والمراصد والنزعة الوطنية في الشرق الأوسط»: «كتابي عن رواد الفضاء، ولهذا حضرت هذه الندوة للاستماع إلى ما يقوله رائد فضاء عربي. وقد قدم الدكتور عصام حجي مقدمة رائعة عن جهوده وأعماله، واستطاع أكرم عبداللطيف في محاضرته الرائعة تقديم معلومات تهم جميع الحاضرين بمن فيهم الأطفال والبالغون. لقد كانت المحاضرة شيقة بالفعل ولفت نظري العدد الكبير للحاضرين الذين طرحوا أسئلة كثيرة تنم عن شغفهم بموضوع الندوة».
وعلَّق إسماعيل عبدالوهاب، وهو طالب قطري يدرس الهندسة في معهد ماساتشوسيتس للتكنولوجيا في الولايات المتحدة الأميركية قائلاً: «لقد كانت الندوة ملهمة للغاية ووثيقة الصلة باهتماماتي بالفضاء والعلوم خاصة أني عضو في نادي الفلك في جامعة قطر. وتعرّفت فيها من رائد فضاء عربي مباشرة على المؤهلات الضرورية للعمل في مجال الفضاء والعديد من المعلومات المفيدة لطموحاتي للعمل كمهندس طيران في ناسا».
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.