الثلاثاء 03 شوال / 26 مايو 2020
11:42 م بتوقيت الدوحة

الدوحة تستضيف معسكر أبطال الصين لكرة الطاولة

الدوحة - قنا

الإثنين، 10 فبراير 2020
الكشف عن تفاصيل استضافة معسكر أبطال الصين لكرة الطاولة بالدوحة
الكشف عن تفاصيل استضافة معسكر أبطال الصين لكرة الطاولة بالدوحة
كشف الاتحاد القطري لكرة الطاولة عن تفاصيل استضافة معسكر أبطال الصين للعبة بالدوحة، والذي يستمر لمدة شهر استعدادا لخوض منافسات بطولة قطر الدولية المفتوحة، وبطولة العالم لكرة الطاولة المقرر إقامتها خلال شهر مارس المقبل في مدينة بوسان الكورية.
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده الاتحاد القطري للعبة برئاسة خليل المهندي النائب الأول لرئيس الاتحادين الآسيوي والدولي، ورئيس الاتحاد العربي، وبحضور الأسترالي /ستيف داينتون/ المدير التنفيذي للاتحاد الدولي للعبة، و/ليو جو ليونج/ رئيس الاتحاد الصيني لكرة الطاولة، ومسؤولي الاتحاد القطري.
وأعرب المهندي عن سعادته باستضافة معسكر أبطال الصين بالدوحة، والوقوف مع الشعب الصيني في محنة انتشار فيروس كورونا الذي أدى إلى إلغاء العديد من البطولات والأنشطة الرياضية المقرر إقامتها بالصين ... مشيرا إلى أن المعسكر يضم 29 لاعبا بواقع (15 لاعبا و14 لاعبة) من أبطال الصين العالميين والمصنفين الأوائل في كرة الطاولة على مستوى العالم، بالإضافة إلى عدد كبير من المدربين والإداريين، وقد حضروا إلى قطر مباشرة من ألمانيا بعد مشاركتهم في بطولتها الدولية، ليواصلوا تحضيراتهم للاستحقاقات القادمة وأبرزها بطولة العالم وأولمبياد طوكيو 2020 لعدم قدرتهم على العودة إلى الصين من جديد.
وأضاف: "نحن سعداء للغاية بتواجد أبطال الصين في قطر بلدهم الثاني، نظرا لعدم قدرتهم على العودة لبلادهم مرة أخرى بسبب "الفيروس"، وهم سيواصلون تدريباتهم المكثفة هنا على ملاعب أكاديمية أسباير مع توفير كافة التسهيلات والإمكانيات الفنية واللوجستية ليتمكنوا من التدريب والتحضير بكل قوة للاستحقاقات الهامة القادمة والتي يمثل تواجد الصين فيها أهمية كبيرة للغاية".
وتابع: "كنا قلقين للغاية من غياب الفريق الصيني بنجومه أبطال العالم والأولمبياد عن المشاركة في بطولة قطر الدولية المقبلة خلال شهر مارس، ومن بعدها بطولة العالم 2020 في بوسان الكورية، لكن وبعد انتهائهم من المشاركة في بطولة ألمانيا، رحبنا باستضافتهم في الدوحة خلال معسكر مطول، في ظل العلاقات القوية التي تربطنا مع الاتحاد الصيني، وأيضا علاقة قطر الوطيدة مع الصين، وحرصنا على أن نساندهم في هذه المحنة بهذه الطريقة".. مبينا أنه كان هناك تنسيق كبير مع كافة مؤسسات الدولة قبل اتخاذ هذا القرار المهم والكبير.
ووجه المهندي الشكر لأكاديمية أسباير ومستشفى الطب الرياضي لجراحة العظام أسبيتار على الدعم الكبير الذي قدموه والتسهيلات للفريق الصيني حتى الآن ليخرج المعسكر في أفضل صورة.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.