الإثنين 05 شعبان / 30 مارس 2020
10:10 م بتوقيت الدوحة

مدارس تقدّم عروضاً مسرحية تجسّد دور قطر في دعم القضايا العربية

الدوحة - العرب

الأحد، 23 فبراير 2020
.
.
أقامت مدرسة الخور الثانوية للبنات مسابقة عروض مسرحية (تجسد دور دولة قطر في دعم القضايا العربية والعالمية)، بمشاركة مدرسة الكعبان المشتركة، ومدرسة الغويرية المشتركة، ومدرسة روضة بنت جاسم الثانوية، ومدرسة الخور الثانوية للبنات، بحضور قيادات من التعليم وأولياء الأمور.
وتشكلت لجنة التحكيم من الدكتورة منال هنداوي أستاذ مساعد للدراسات الاجتماعية بكلية التربية في جامعة قطر، والسيدة رحاب عثمان من جمعية «عيد الخيرية»، والسيدة فاطمة المهندي معلمة الدعم الإضافي من مدرسة الخور الثانوية.
وتأتي فكرة ومبادرة العروض المسرحية من معلمة التاريخ ريم العجي، حيث تضمنت خطة الأنشطة اللا صفية لقسم الدراسات الاجتماعية تنفيذ هذه المسابقة، لتعزيز الهوية الوطنية لدى الطالبات، من خلال تقدير جهود دولة قطر في مساندة الشعوب في العالم، وتنمية روح المنافسة بين الطالبات، وتحقيق الشراكة والتوأمة بين المدارس، ما يسهم ذلك في تفعيل الحراك التنموي، والأنشطة والفعاليات المجتمعية بين المدارس الثانوية والإعدادية في مدارس قطر والمؤسسات المجتمعية.
وأعربت السيدة جنعة المهندي -مديرة المدرسة- عن سعادتها للعروض المسرحية، وعلى أهمية الأنشطة اللا صفية، ودورها في تطوير مواهب الطالبات، ورحبت بلجنة التحكيم والمدارس المشاركة، وشكرت الطالبات على الأداء المميز والمعبر عن دور دولة قطر في دعم القضايا العربية والعالمية. وقالت السيدة منيرة النعيمي -منسقة الدراسات الاجتماعية- إن الهدف الرئيسي للأنشطة اللا صفية، يتم من خلال ترجمة الأهداف السلوكية إلى مواقف تعليمية، تحقق للمتعلم نمواً في المعارف المختلفة والمهارات الأساسية، وتنمية الاعتماد على النفس، والمبادرة والابتكار، والتذوق، وإدراك العلاقات، وربط المادة الدراسية بواقع الحياة، ومادة الدراسات الاجتماعية من أكثر المواد تحتاج لربط بواقع الحياة، بجميع فروعها الثلاثة (تاريخ- جغرافيا- مواطنة)، وبما أن المسابقة الثقافية لها دور كبير في تعزيز دور قطر في مساندة القضايا العربية والعالمية، وتحقيقاً لنتاجات التعلم في المادة.
وأوضحت السيدة رحاب عثمان -ممثلة جمعية «قطر الخيرية»- أن دور الجمعية في التبرعات داخل وخارج قطر واضح وجلي للعيان، وقد جاءت عروض المسرحيات معبرة ومؤثرة، وقد شاهدنا إمكانات الطالبات، ومواهبهن، وإبداعاتهن في التمثيل.
وقد أسفرت العروض المسرحية عن فوز مدرسة روضة بنت جاسم الثانوية بالمركز الأول، والمركز الثاني كان من نصيب مدرسة الغويرية المشتركة، أما المركز الثالث، فمدرسة الخور الثانوية.
وفي نهاية الاحتفالية، تم تكريم الفائزين بالمراكز الثلاثة، وتوزيع الجوائز عليهم وعلى لجنة التحكيم.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.