الأحد 11 شعبان / 05 أبريل 2020
01:42 م بتوقيت الدوحة

الخور يرفع شعار «لا للخسارة» أمام الملك

القطراوي يبحث عن النقاط في ملعب الفرسان

مجتبي عبد الرحمن سالم

السبت، 29 فبراير 2020
القطراوي يبحث عن النقاط 
في ملعب الفرسان
القطراوي يبحث عن النقاط في ملعب الفرسان
سيكون ملعب الخور على موعد مع قمة الإثارة في الخامسة إلا عشر دقائق من مساء اليوم، وذلك عندما يستقبل فريق الخور نادي قطر في ختام الجولة 16 من دوري النجوم في مباراة يعتبر الخطأ فيها ممنوعاً على الفريقين، من واقع حاجتهما إلى النقاط لتفادي المنطقة الخطرة في ظل اقتراب الدوري من النهاية بست جولات فقط.
يدخل الخور صاحب الأرض، المباراة برصيد 11 نقطة، فيما يملك القطراوي 16 نقطة ويبحث عن المنطقة الآمنة في الدوري، الأمر الذي سيشعل المباراة بين الفريقين في ظل الصراع على النقاط بينهما.
«لا للخسارة» شعار اللقاء
ويرفع لاعبو الخور شعار لا للخسارة في المباراة، في سعي الفريق إلى الهروب من منطقة الخطر، وفي وقت لن يقبل فيه القطراوي خسارتين متتاليتين في القسم الثاني، وقد ودع مثل هذه النتائج منذ تولي وسام رزق مهمة تدريب الفريق ولم يتلقّ سوى خسارة واحدة كانت بالخطأ أمام نادي السيلية، ويتطلع الملك لتعويضها في الخور.
تحدٍّ جديد للفرسان
ويتطلع فرسان الخور لتحقيق الفوز والوصول للنقطة 14 في بحثهم عن المنطقة الدافئة في الدوري، وتشكل المباراة تحدياً جديداً لنادي الخور في حربه من أجل البقاء بين الكبار في الدوري.
القطراوي والحذر
ويمتلك نادي قطر الطموح ذاته في البقاء بالمنطقة الآمنة من الدوري، حيث يلعب الفريق مباراة اليوم بكامل قوته الفنية من أجل تحقيق الفوز والاستمرار في الأداء الجيد، حيث يحتل الفريق المركز التاسع في الترتيب ويدرك أن فوزه سيرفعه للمركز الثامن، وقد أخضع المدرب وسام رزق لاعبيه لتمارين خاصة بالتركيز، خاصة أنه يدرك تماماً أن نادي الخور صعب المراس عندما يلعب على أرضه وكل الفرق تعاني أمامه.

عمر نجحي: النقاط مهمة
قال عمر نجحي -مدرب الخور- إنهم يدركون أهمية مباراة اليوم بالنسبة للفريقين، وأكد أن الفوز سيغير كثيراً في مسار الفريق.
وقال مدرب الخور -في المؤتمر الصحافي للمباراة-: «المهمة لن تكون سهلة، لأن فريق قطر يريد الابتعاد عن فرق المؤخرة، ونحن كذلك، ومواجهتنا مع قطر في الدور الأول التي خسرناها 1-2، كانت الأسوأ بالنسبة لنا، ومثلت درساً مهماً لأن قطر كان يمر بظروف صعبة في تلك الفترة، ولعبنا بثقة زائدة ودفعنا الثمن». وعن إهدار الفرص الذي لازم الفريق، قال: «هذا أمر طبيعي في كرة القدم، والمطلوب من المهاجم هو التركيز، ونحن في الخور لا تتاح لنا فرص كثيرة في المباريات، ويجب علينا أن نسجل منها».
من جانبه، قال لاعب الفريق خالد رضوان: «المباراة ستكون صعبة، خاصة أن فريق قطر متطور جداً، لكننا نعرف نقاط ضعفهم وقوتهم، وأتمنى أن نخرج بمستوى جيد، ونحقق الفوز».

وسام رزق: مواجهة تحتاج مجهوداً مضاعفاً
قال وسام رزق مدرب فريق قطر، إن مباراة اليوم أمام الخور لها أهمية كبيرة، وإن خسارة الفريق أمام السيلية أصبحت من الماضي، والآن يسعون جاهدين للخروج بنتيجة إيجابية، وإنها مباراة تحتاج منهم مجهوداً مضاعفاً، خاصة وأنهم سيواجهون الخور الذي يقدم مستويات جيدة في الفترة الماضية.
وأضاف وسام رزق: مباراتنا مع الخور هي مواجهة بست نقاط، وبالتالي فسندخلها من أجل الخروج بنتيجة إيجابية، ونحن على ثقة بأنها ستكون مواجهة صعبة على ملعبهم، والكل يعرف أن الخور على ملعبه فريق عنيد ولا يخسر بسهولة.
من جانبه، قال البرازيلي كايكي مورينيو لاعب نادي قطر: أرى أن مباراة الخور صعبة للغاية، والفريقان يحتاجان إلى النقاط، ونحن جاهزون للمواجهة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.