الثلاثاء 10 شوال / 02 يونيو 2020
02:35 م بتوقيت الدوحة

باعتبارها إحدى الركائز الرئيسية للرؤية الوطنية

وزير البلدية: احتفالنا بـ «ساعة الأرض» ضمن توجهات الدولة للحفاظ على الاستدامة البيئية

قنا

الأحد، 29 مارس 2020
وزير البلدية: احتفالنا بـ «ساعة الأرض» ضمن توجهات الدولة للحفاظ على الاستدامة البيئية
وزير البلدية: احتفالنا بـ «ساعة الأرض» ضمن توجهات الدولة للحفاظ على الاستدامة البيئية
شاركت وزارة البلدية والبيئة في الحدث العالمي (ساعة الأرض) بإطفاء الإضاءة في المباني الرئيسية التابعة لها من الساعة الثامنة والنصف، وحتى الساعة التاسعة والنصف مساء أمس، وساعة الأرض هي حدث تضامني عالمي، يتم خلاله تشجيع الأفراد والمجتمعات على إطفاء الأضواء والأجهزة الإلكترونية غير الضرورية لمدة ساعة، بهدف رفع الوعي بتقليل استهلاك الكهرباء، ما يسهم في الحد من تأثير التغير المناخي.
وقال سعادة المهندس عبدالله بن عبدالعزيز بن تركي السبيعي وزير البلدية والبيئة -في كلمته بهذه المناسبة- إن حرص الوزارة على مشاركة دول العالم في الاحتفال بمناسبة ساعة الأرض لعام 2020 يأتي ضمن توجهات دولة قطر في الحفاظ على الاستدامة البيئية، باعتبارها إحدى الركائز الرئيسية لرؤية قطر الوطنية 2030، وتوجيهات القيادة الرشيدة بهذا الصدد.
ونوه سعادته بأن الاحتفال بساعة الأرض هذا العام -تحت شعار (ساعة واحدة.. كوكب واحد.. مستقبل واحد)- يجسد أهمية تضافر جهود جميع دول العالم لحماية كوكب الأرض من المخاطر التي يواجهها الجميع.
وأشار إلى أن الوزارة تبنَّت في استراتيجيتها العديد من المشاريع والبرامج البيئية، التي تهدف إلى حماية البيئة، وتنميتها واستدامتها، والحفاظ على التنوع الحيوي في قطر، والسعي للحفاظ على التوازن الطبيعي لها، وتعزيز التعاون مع جميع القطاعات والمجتمع في الدولة بهذا الشأن.
ودعا سعادة الوزير جميع الجهات الحكومية والمؤسسات والشركات وأفراد المجتمع إلى أن تكون ساعة الأرض فرصة لإظهار تصميم الجميع على المساهمة في حماية بيئة قطر، من خلال التقليل من استخدام ما ليس ضرورياً من المركبات والأجهزة والإنارة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.