الخميس 12 شوال / 04 يونيو 2020
06:22 م بتوقيت الدوحة

لصالح العمال ضمن حملة مواجهة «كورونا»

مبادرة مطابخ الخير لـ «قطر الخيرية» توزّع 6000 وجبة يومياً

الدوحة - العرب

الخميس، 09 أبريل 2020
مبادرة مطابخ الخير لـ «قطر الخيرية»
توزّع 6000 وجبة يومياً
مبادرة مطابخ الخير لـ «قطر الخيرية» توزّع 6000 وجبة يومياً
بدعم كريم من محسني قطر، تواصل «قطر الخيرية» بالتنسيق مع وزارة الصحة العامة والجهات المعنية في الدولة، توزيع وجبات ساخنة، ضمن مبادرة #مطابخ _الخير، حيث قامت بتوزيع 94 ألف وجبة حتى يوم 7 أبريل الحالي، وذلك في إطار الحملة التوعوية الوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا.
يتم توزيع 6000 وجبة ساخنة يومياً على ثلاث فترات، في كل من المنطقة الصناعية ومركز الحجر الصحي في مكينيس، بمشاركة متطوعي ومشرفي «قطر الخيرية». كما يشارك في المبادرة عدد من المؤسسات والمطاعم الشعبية مثل مطابخ أرض كنعان والمطابخ الشعبية الوكرة والمطابخ الشعبية الريان ومطابخ لكشري كاترينغ، بالإضافة إلى شركتي مزرعتي للدواجن وغدير للألبان، وبعض التبرعات العينية الأخرى من محسني قطر.
وثمّن السيد محمد الغامدي مساعد الرئيس التنفيذي لقطاع الحوكمة والتطوير المؤسسي بـ «قطر الخيرية»، دعم الجهات المتعاونة في هذه المبادرة ومحسني قطر على تبرعهم السخي، متمنياً مزيداً من الدعم حتى تتم مضاعفة المستفيدين من هذه المبادرة.
وقال: «نقدم وجبات ساخنة ومتنوعة ونركز على فئة العمال، خاصة في منطقة مكينيس، ونتمنى أن نغطي كل المنطقة وأن نتوسع، سواء بزيادة العمال أو تغطية مناطق أخرى». وأكد أن «قطر الخيرية» ستواصل دعمها لفئة العمال حتى انحسار فيروس كورونا بحول الله تعالى.
من جهته أعرب باسل سويلة مدير العمليات بمطابخ أرض كنعان عن سعادتهم بالمشاركة في المبادرة، وأكد الالتزام الكامل للعاملين بالمطبخ بشروط الوقاية والنظافة والتعقيم.
بدوره أشاد الإعلامي عادل عبدالله المتطوع بهذه المبادرة، وقال إنها تساهم كثيراً في مساعدة العمال في ظل هذه الأزمة، حيث إن هذه الفئة تستحق الوقوف إلى جانبها، وأن «قطر الخيرية» التي تمتد أياديها للمحتاجين في أي مكان في العالم لن تدخر وسعاً في مساعدة من يعيشون على أرض قطر.
من جهته، أعرب الناشط في وسائل التواصل الاجتماعي عبدالله العنزي، المتطوع في المبادرة #مطابخ_الخير، عن شكره وتقديره للخيرين من أهل قطر وكل الجهات التي ساهمت في هذه المبادرة، ولـ «قطر الخيرية» على جهودها ودعمها المتواصل في هذه الأزمة، ودعا الجميع إلى التكاتف والتعاضد والبقاء في المنازل حتى نقلل من حالات الإصابة بالفيروس.
كما أعرب الإعلامي حسن الساعي، المتطوع في المبادرة، عن سعادته بالمشاركة من خلال تعبئة الوجبات الخاصة بالعمال، مشيداً بالإجراءات الوقائية والصحية المتبعة في المطبخ، وقال إن هذا مجهود طيب من «قطر الخيرية» وشركائها والمتطوعين الذين يعملون بجد واجتهاد لمساعدة العمال.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.